الخلفية

"جمعية علماء الهند"، أكبر وأقدم منظمة اسلامية هندية أهلية،  أنشأت قسما مسجلا بإسم "جمعية علماء الهند حلال ترست"، وذلك من أجل توحيد إجراءات اصدار شهادة الحلال في جميع أنحاء الهند. ولها شعار مميز وموحد يستخدم كعلامة تجارية بالإضافة إلى الختم والصيغة الموحدة. وهي معتمدة من قبلJAKIM  ماليزيا، ويمكن الدخول عليها من خلال الرابط التالي  www.halal.gov.my- . وكانت جمعية علماء الهند تقوم بشهادة المنتجات الغذائية بأنها حلال، بما فيها لحم البقر و الضأن والدجاج وذلك منذ فترة طويلة لكل من الأسواق المحلية والأجنبية من منطقة الشرق الأوسط وماليزيا وأفريقيا ودول مسلمة أخرى. وفي الواقع كانت هي السلطة الوحيدة لتصديق الذبح الحلال في الهند، والتي كانت مقبولة لدى الزبائن المستوردين والموردين والمستهلكين المسلمين على حد كبير نظرا لشبكتها الواسعة، وسمعتها الطيبة،  ومصداقيتهاالدينية.


وحيث أن المسالخ والمصانع التي تشتغل في إعداد وتصدير المنتجات الغذائية منتشرة في مختلف مناطق الهند في مساحة آلاف الأميال من الشمال إلى الجنوب ومن الغرب إلى الشرق، فقمنا بإنشاء وحدات في محافظات مختلفة تقوم بإصدار شهادات الحلال في مدن دلهي، ومومباي، وحيدراباد، وولاية اترا براديش، وذلك بعد المراقبة الشديدة والشاملة من المكتب المركزي لجمعية علماء الهند في نيودلهي.


 إلا أن هذه الشهادات التي تصدرها وحدات الولاية والمدن كانت تتفاوت قليلا في الشعار والاسم، والهجاء، والأختام والصيغة، مما أدى إلى تخويفنا من أن  ينتهز المستغلون من ضغفاء العقيدة والايمان هذه الفرصة لأنفسهم، ولذلك الآن أنشأت جمعية علماء الهند إدارة عامة خيرية تم تسجيلها الرسمي بإسم "جمعية علماء الهند  إدارة شئون الحلال".